الأخطبوط

ريال مدريد ضمن أكثر المستفيدين من وراء انتقال «رونالدو» لـ يوفنتوس

3:54 ص 11/07/2018 بواسطة: عبد الرحمن محمد

حقق الانتقال التاريخي للنجم الدولي البرتغالي كريستيانو رونالدو لصفوف نادي يوفنتوس الإيطالي اليوم قادماً من صفوف ريال مدريد العديد من الفوائد للنادي الملكي الإسباني، والتي قد تفوق في حد ذاتها الأضرار التي قد تصيب الفريق الإسباني الكبير على الصعيد الفني.

وبلاشك فإن انتقال ريال مدريد حقق عدة مكاسب كبيرة للكثير من الأطراف، والتي أبرزها التالي:

أولاً: ريال مدريد

نجوم الملكي الصاعدين

يعد فريق ريال مدريد أكثر المستفيدين من وراء انتقال النجم البرتغالي صاحب الـ33 عاماً إلى صفوف يوفنتوس الإيطالي، إذ أن رحيل الدون عن الريال قد بفسح في حد ذاته الطريق أمام تألق العديد من النجوم الشبان الصاعدين بالفريق وعلى رأسهم أسينسيو، لوكاس فاسكيز، وهم الذين عانوا كثيراً بل وضاقوا ذرعاً من ملازمة دكة بدلاء النادي الملكي في العديد من المباريات.

أسطورة جديدة على أبواب الميرينجي لخلافة «الدون»

وقد يشكل المبلغ الكبير التي حصلت عليه إدارة الملكي من وراء انتقال رونالدو إلى يوفنتوس، والبالغ 105 مليون يورو مكسباً كبيراً من أجل استغلال هذا المبلغ في شراء أبرز النجوم بالعالم خلال الفترة الحالية، وعلى رأسهم البرازيلي نيمار دا سيلفا نجم باريس سان جيرمان، وزميله المهاجم الدولي الفرنسي كيليان مبابي، أو نجم المنتخب البلجيكي، وفريق تشيلسي إيدين هازارد.

نهاية عصر النجم الأوحد بالفريق

بعدما كان يعتمد الفريق منذ انتقال الدون خلال موسم 2009-2010 إلى ريال مدريد على النجم البرتغالي في معظم المباريات التي يخوضها الفريق بكافة المسابقات، وقيام لاعبي الملكي في توكيل النجم البرتغالي مهمة حسم أصعب المواجهات، فإنه مع رحيل الدون، قد يترتب على ذلك أن يغير الفريق من أسلوب لعبه الذي ينتهجه بالاعتماد الدائم على النجم الأوحد إلى الاعتماد على اللعب الجماعي، وهو الأمر الذي نجح مع المنتخبات التي اعتمدت في طريقة لعبها على روح الجماعة فقط، والتي وصلت في النهاية إلى ادوار متقدمة خلال النسخة الحالية بمونديال روسيا، على عكس الفرق الأخرى التي اعتمدت على النجم الأوحد وخرجت بشكل مبكر، وعلى رأسها منتخبات الأرجنتين، البرتغال، والبرازيل، إذ كان يعتمد لاعبي تلك الفرق على النجم الأوحد بالفريق أمثال: ميسي مع التانجو، ونيمار مع السامبا البرازيلية، ورنالدو مع البرتغال.

ثانياً: الدوري الإيطالي

بالتأكيد تعد بطولة الدوري الإيطالي على راس الأطراف، والعناصر المستفيدة من وراء انتقال رونالدو إلى يوفنتوس، فانتقال أفضل لاعب بالعالم للبطولة الإيطالي من شأنه أن تطوير ما يخص الأمور التسويقية لبطولة "الكالتشيو"، وزيادة نسب المشاهدة الجماهيرية لها، هو ما سيترك أثره على ارتفاع العوائد المالية لأندية الدوري الإيطالي سواء على صعيد النواحي التسويقية التي ستنمو بشكل جنوني بعد انتقال الدون لليوفي، وزيادة العوائد المالية من وراء ارتفاع نسب المشاهدة الجماهيرية للبطولة الإيطالية.

ثالثاً: يوفنتوس

يعد الفريق الإيطالي الكبير أحد أكثر العناصر الرابحة من وراء تلك النقلة التاريخية للنجم البرتغالي، إذ أن انتقاله للسيدة العجوز يعني حدوث الكثير من الصراعات من جانب العديد من الشركات الراعية التي ستدخل في صراع محتدم للتعاقد مع الفريق الإيطالي الكبير بعد التعاقد مع اللاعب الأفضل بالمعمورة، وزيادة أعداد الرعاة، بالإضافة إلى زيادة العائدات المالية الكبير من وراء بيع قمصان النجم البرتغالي بجميع انحاء العالم، وهو ما يعني تعويض المبلغ المالي الكبير المدفوع في تلك الصفقة.

أيضاً الخبرة الكبيرة، والقيادة التي يتمتع بها قائد المنتخب البرتغالي سوف تشكل قوة كبيرة للفريق من أجل حصد المزيد من البطولات الكبيرة، وعلى رأسها التتويج ببطولة دوري أبطال أوروبا، والغائبة عن خزائن النادي منذ فترة طويلة.

ومع انتقال النجم البرتغالي أيضاً للسيدة العجوز فإن هذا الأمر من شأنه زيادة شعبية، وجماهيرية الفريق بجميع أنحاء العالم، خاصة في ظل تحويل عشاق الدون بالعالم صوب أنظارهم إلى النادي الإيطالي من أجل المتابعة الدورية والمستمرة لنجمهم المفضل والمحبوب.



المصدر : الوطن سبورت

التعليقات

    لا يوجد مباريات حاليا


المراكز الفريق ن خ ف ت
1 27 0 9 0
2 22 1 7 1
3 19 2 6 1
4 16 1 4 4
5 15 2 4 3
6 14 3 4 2
7 12 2 3 3
8 11 4 3 2
9 10 3 2 4
10 10 5 3 1

أخطبوط الموقع
المركز الإسم التوقعات الصحيحة
1 197
2 192
3 189
4 184
5 177
6 176
7 174
8 172
9 171
10 169

استفتاء

لا يوجد استفتاء حالياً