الأخطبوط

الهلال يخفق في استثمار أكثر من 53 ألف متفرج.. والأهلي يعود بالأفضلية

5:40 ص 30/09/2015 بواسطة: قلم رياضي

   رفض المهاجم البرازيلي التون الميدا أن يخرج فريقه الهلال خاسراً في مباراته مع الأهلي الاماراتي بعد أن سجل هدفاً ثميناً في الدقائق الأخيرة من عمر المباراة التي انتهت بالتعادل 1-1 مساء أمس (الثلاثاء) على ملعب الملك فهد الدولي بالرياض ضمن ذهاب الدور نصف النهائي من دوري أبطال آسيا، وكعادته في البطولة الآسيوية وقع "الزعيم" ضحية مهزلة تحكيمية اذ حرمته صافرة الحكم الأوزبكي فالنتين كوفالينكو من ثلاث ركلات جزاء واضحة وضوح الشمس في رابعة النهار، واستفز الحكم الهلاليين كثيراً بقراراته العكسية، إضافة إلى تهاونه مع عدد من احتكاكات لاعبي الأهلي الاماراتي الذين احتسب ضدهم ركلة جزاء ويبدو أنها محاولة لذر الرماد في العيون الزرقاء عن تحامله عليهم.

 

 

 

 

كوزمين تفوق على دونيس.. وشراحيلي يحرج فريقه بمغامراته غير المحسوبة

 

 

 

 

ولم تظهر المباراة في شوطها الأول بالمستوى المتوقع من الفريقين، لكن الحال اختلف في الشوط الثاني الذي شهد إثارة وندية وأفضلية للهلال الذي كان يستحق أن يخرج من المباراة فائزاً لو منحه الحكم حقه واستغل الهجمات التي تهيأت للاعبيه، خصوصاً ركلة الجزاء التي أهدرها البرازيلي ادواردو في الشوط الثاني، ونال "زعيم آسيا" دعماً جماهيرياً كبيراً تجاوز 53268 مشجع هلالي.

بهذه النتيجة تأجل الحسم حتى موقعة الإياب على ملعب الأهلي في دبي يوم 20 أكتوبر.

بدأت المباراة بحذر من الفريقين وغلب ذلك على اداؤهما ومستوى الشوط الأول، وعلى الرغم من حذرهما إلا أن الهجمات كانت حاضرة، وتعرض الهلال لظلم تحكيمي مع بداية الشوط بتجاهل الحكم الأوزبكي فالنتين كوفالينكو احتساب ركلة جزاء صريحة للمهاجم البرازيلي التون الميدا الذي تعرض للإعاقة داخل منطقة الجزاء من مدافع الأهلي حبيب الفردان واكتفى الأوزبكي بالمطالبة بمواصلة اللعب وهو ما أثار لاعبي الهلال وجعلهم يحتجون كثيراً على قراره (10).

أولى الهجمات الخطيرة في المواجهة حملت توقيع البرازيلي الميدا عندما سدد كرة قوية مرت خطيرة بجوار القائم (23)، الأهلي تفوق مدربه الروماني كوزمين اولاريو على مدرب خصمه اليوناني جيورجيس دونس باحكام تمركزه دفاعياً، وكان التنظيم لافتاً وهو ما أوجد صعوبة للهلاليين للوصول إلى المرمى الاماراتي، وارتكب حارسهم احمد محمود خطأ فادحا كاد أن يكلف فريقه كثيرا بعد كرة عرضية من محمد البريك لم يتعامل معها جيداً وسقطت من يديه لكن المدافع سالمين خميس تدخل في الوقت المناسب وابعدها (31).

وسدد مهاجم الأهلي أحمد خليل كرة قوية من خارج منطقة الجزاء لكنها مرت خطيرة بجوار القائم (40)، وتهيأت كرة للاعب وسط الهلال البرازيلي ادواردو لعبها خلفية رائعة مرت من فوق العارضة (45).

مع بداية الشوط الثاني دفع مدرب الهلال بلاعب الوسط نواف العابد بديلاً عن خالد كعبي في محاولة منه لتنشيط منتصف الميدان الهلالي، وأهدر سالم الدوسري فرصة محققة بعد أن عرض له البريك كرة ارضية داخل ال 18 لكنه لم يستغلها وطوح بها بعيداً عن المرمى (55)، وخطف "الاحمر الاماراتي" هدفاً ثميناً بعد كرة ثابتة نفذها لاعب الوسط البرازيلي ايفرتون ريبيرو وصلت لمواطنه المهاجم ليما الذي لعبها رأسية في الشباك (57).

واشعل الحكم الاوزبكي فالنتين المدرجات الهلالية بعد أن احتسب ركلة جزاء للهلال اثر تعمد المدافع سالمين خميس مسك الكرة بيده وهي تتجاوز الخط وكأنه يحاول تعويض الفريق الأزرق ولكن ادواردو كان له رأي آخر إذ اهدر الجزائية بتسديد الكرة في القائم الأيسر للحارس الاماراتي (67)، وتعرض البرازيلي كارلوس ادواردو لإعاقة داخل منطقة الجزاء من المدافع عبدالعزيز هيكل بيد أن الحكم الاوزبكي طالب باستمرار اللعب وسط اعتراض الهلاليين (74)، بعدها بدقيقتين تجاهل فالنتين احتساب ركلة جزاء ثالثة للهلال وسط ذهول اللاعبين بعد أن اعاق المدافع ماجد حسن سلمان الفرج (76).

وأثمرت الأفضلية الهلالية في الشوط الثاني عن تسجيل هدف التعادل بنكهة برازيلية بعد كرة عرضية من ادواردو ترجمها التون برأسه في الشباك (83)، وفي الوقت بدل الضائع أنقذ الحارس خالد شراحيلي مرماه من هدف مؤكد بعد ان تصدى بقدمه للكرة التي سددها ليما وعادت إليه ولعبها ساقطه لكن شراحيلي تصدى لها مرة ثانية (90+3).

المصدر هنا




التعليقات

استفتاء

برأيك من الاقرب للفوز بكوبا امريكا 2019؟




تاريخ الإغلاق : 25/06/2019    02:00 AM