الأخطبوط

حارس النصر يتنازل عن مشجع هلالي وصفه بـ«الإرهابي»

6:44 ص 19/11/2015 بواسطة: قلم رياضي

 اكد حارس النصر عبدالله العنزي في تصريح لـ«عكاظ»، عدم معرفته بالمغرد الذي اساء له في تويتر اطلاقا، بل انه لم يكن يعرف انه قد قبض عليه الا بعد ان جاءه اتصال من اسرته في عرعر وتحديدا من والده وشقيقه الاكبر محمد، يطلبان فيه التنازل عن احد الاشخاص مقبوض عليه في الشرطة بسبب اساءته له في تويتر.

 

وقال العنزي: انه تنازل وسجل امس الاربعاء تنازله رسميا عن المغرد لدى الجهات الرسمية وانه يبتغي فضل الله في ذلك ثم رضا والده واخوته واشخاص عزيزين عليه في مدينة عرعر، تدخلوا من اجل التنازل، مستغربا مثل هذا التصرف، ان يضعه احد في خانة الارهاب، اطلاقا ولم يدر في خلده لا سيما ان الصور التي تم تركيبها تم تداولها على وسائل التواصل بشكل كبير ما سبب له ازعاجا.

 

وتابع حارس النصر: سامح الله المسيء ايا كان واسال الله عز وجل ان يهدي الجميع، والرياضة مهما حصل تجمع ولا تفرق ولا يمكن ان يصل التعصب الى ان نجعل من لاعبي الاندية والوطن ارهابيين.

 

من جانبه، قال المغرد الذي تم الافراج عنه امس بعد تنازل اللاعب -تحتفظ «عكاظ» باسمه، انه لم يكن يتصور ان تصل به مزحة كان يعتقد انها بسيطة الى السجن ولم يكن يقصد بها اي شيء سوى انها للاعب نصراوي من مشجع هلالي.

 

وقدم المغرد اعتذاره بشدة لحارس العالمي الخلوق عبدالله العنزي، مقدما الشكر الجزيل لوالده واشقائه ولكل من سعى الى انهاء القضية، مشددا على ان التعصب الاعمى ضد لاعبي الفرق المنافسة امر يجب ان ينتهي الى الابد. حيث قال: ان تعصبي لفريقي الهلال المنافس الاول للعالمي هو من قادني الى التغريد بهذه الطريقة، وما حدث درس بحول الله يقود الى نبذ التعصب واستفدت منه كثيرا.

 

المصدر هنا




التعليقات

استفتاء

برأيك من الاقرب للفوز بكوبا امريكا 2019؟




تاريخ الإغلاق : 25/06/2019    02:00 AM