الأخطبوط

يرى أن البابطين كفاءة وأنه الأنسب رغم تغريداته

1:13 م 07/12/2015 بواسطة: محمد فتحي

شدد أحمد عيد رئيس الاتحاد السعودي لكرة القدم على أن اختيار خالد البابطين لرئاسة لجنة الانضباط جاء لمعايير عديدة، بغض النظر عن تغريداته في "تويتر" التي لم يقرأها مطلقا لأنه لا يتابعه، وقال "اختيار البابطين لاعتبارات عدة منها التخصص والكفاءة والعمل الإداري، خلاف السيرة الذاتية التي تؤكد أنه الرجل المناسب في المكان المناسب وجميع أعضاء اتحاد الكرة اتفقوا على ترشيحه لهذا المنصب نظرا لكفاءته التي لابد من الاستفادة منها وما يخص تغريداته في "توتير": "هذا شيء لا يعنينا وللأمانة أنا من الأشخاص الذين لا يتابعون توتير وحتى أنني لم أتابع أي منها".

يشار إلى أن البابطين كثيرا ما هاجم نظام اتحاد القدم السعودي عبر تغريداته في حسابه في "تويتر" حيث وصفه بالباطل، بل ومضى أكثر من ذلك عندما قال في تغريدة "سبق أن ذكرت في مناسبات عدة أن تحويل الاتحاد السعودي لكرة القدم من مؤسسة تابعة لرعاية الشباب إلى مؤسسة مستقلة تم وفق إجراءات باطلة".

وعن قضية سعيد المولد قال عيد "وما يخص قضية اللاعب المولد أنها ما زالت منظورة وهنالك لجنة تعمل عليها، وبعد صدور قرارتها لكل حادث حديث".

وحول مداخيل اتحاد القدم السعودي قال "الحقيقة لا أملك الإجابة عنها والغرامات التي تصدرها لجنة الانضباط سواء كانت على الأندية أو اللاعبين يمكن أن توجهوا سؤالكم إلى عدنان المعيبد وهو لديه المعلومات الكافية بحكم مسؤوليته".

ورداً على سؤال "الاقتصادية" عن لجنة الأخلاق والقيم قال "لجنة الأخلاق والقيم لن يتم تحديد أعضائها لحين الانتهاء من مركز التحكيم الرياضي ولابد من اختيار الكفاءات التي تستطيع القيام بدورها على أكمل وجه".

ورفض عيد الحديث عن مدى إمكانية ترشحه لرئاسة اتحاد القدم السعودي لدورة جديدة، مؤكدا أن محمد النويصر صاحب خبرة كبيرة تخوله ترشيح نفسه للمنصب وقال "الأمر سابق لأوانه، الباقي أكثر من عام يمكننا العمل فيه، والنويصر كفو ويستحق الترشيح لرئاسة اتحاد القدم، وأي مجال آخر بما يتمتع به من خبرة طويلة".

وكشف أن سعد اللذيذ ليس هو الوحيد المرشح لرئاسة رابطة دوري المحترفين السعودي بل هناك أشخاص آخرون، وقال "صحيح أن اللذيذ لديه الخبرة والكفاءة في المجال الرياضي لكن هناك جمعية للأندية التي لها الحق في اختيار رئيس للرابطة".

ولم يخف عيد أن بعض النقد يؤثر في نفسية أي شخص خاصة الجارح البعيد عن العمل والهدف الصحيح، مشيرا إلى أن سلاحه في خدمة وطنه إيمانه بما يقدمه ولاسيما أن أي عمل لابد أن يصاحبه أخطاء.

وأشار عيد إلى أن المدرب السعودي يعتبر عنصرا مهما في اللعبة، متمنيا أن يستفيد الحضور من ملتقى المدربين الذي انطلق أمس، في ظل وجود نخبة من المحاضرين الدوليين الذين يملكون الخبرة والإمكانات في عالم التدريب، حتى يأخذ كل منهم فرصته في هذا المجال.

وقال "اتحاد كرة القدم عمل دراسة بمشاركة أكثر من 45 مدربا عالميا ومختصا ووجدنا أن هنالك كثيرا من النواقص التي تحتاج إلى دراستها من أجل إعداد مدرب كفء يواكب رياضة كرة القدم الحديثة التي تعتمد على الفكر والعلوم والإحصائيات، وبالتالي نحتاج إلى عمل مكثف خاصة أنه في السابق لم توجد لدينا أكاديميات ومراكز للتدريب".



المصدر : الاقتصادية

التعليقات

استفتاء

برأيك من الاقرب للفوز بكوبا امريكا 2019؟




تاريخ الإغلاق : 25/06/2019    02:00 AM