الأخطبوط

جيمس ميلنر النسخة المطورة

11:39 ص 15/08/2016 بواسطة: كاتب محترف

تطور أداء اللاعب جيمس ميلنر بشكل ملحوظ حيث تحسنت قدراته في تقديم الأدوار الدفاعية، لذلك من خلال السطور التالية نقدم لكم ما قدمه اللاعب جيمس ميلنر.

الأداء الفردي:

لم يتغير أداء جيمس ميلنر الفردي بشكل واضح مع ليفربول عما قدمه مع مانشستر سيتي ففي موسم 2015-2016 كان متوسط مراوغاته 0.7 في المباراة بينما كان متوسط مراوغات اللاعب في موسم 2014-2015 0.6 في المباراة وربما يعود ذلك الى تركيز يورغن كلوب على اللعب الجماعي واستخدام اللاعب في مراكز الوسط.

الأداء الجماعي:

شهد أداء جيمس ميلنر تطور ملحوظ في الأداء الجماعي ففي موسم 2015-2016 كان له 11 تمريرة حاسمة في حين كان متوسط خلقه للفرص 2.2 في المباراة ودقة تمريراته 77% مع إرتفاع واضح في نسبة التمريرات الأمامية التي بلغت 64.4% وهذا له مدلول على تطوره في عملية البناء الهجومي بينما في موسم 2014-2015 كان له 7 تمريرات حاسمة في حين كان متوسط خلقه للفرص 1.6 في المباراة وبلغت دقة تمريراته 79% ونسبة التمريرات الأمامية 57.2%.

فعالية جيمس ميلنر:

تطور أسلوب جيمس ميلنر الهجومي في موسم 2015-2016 عن موسم 2014-2015 فاعتمد مع ليفربول على كثرة التسديدات حيث كان متوسطها 1.4 في المباراة بدقة 46مسجل 5 أهداف منها، بينما في موسمه الأخير مع مانشستر سيتي أحرز 5 أهداف بمتوسط تسديدات بلغ 1.2 في المباراة وبدقة أقل لم تتجاوز 41%..

الأداء الدفاعي:

تحسن أداء جيمس ميلنر الدفاعي بشكل ملحوظ ففي موسم 2014-2015 كان متوسط تدخلاته 1.7 في المباراة بينما كان متوسط الإعتراضات 0.7 في المباراة أما في موسم 2015-2016 ارتفع متوسط التدخلات إلى 2.5 في المباراة وكذلك ارتفع متوسط الإعتراضات إلى 1.5 في المباراة بينما لم يكن هناك تغير كبير في التفوق في الكرات الهوائية فكان نسبة نجاحه فيها 35% مع مانشستر سيتي وارتفع هذا الرقم إلى 40% مع ليفربول.





التعليقات

استفتاء

برأيك من الاقرب للفوز بكوبا امريكا 2019؟




تاريخ الإغلاق : 25/06/2019    02:00 AM