الأخطبوط

ما هو أسوأ يوم في حياة أنيستا؟

11:35 ص 09/10/2016 بواسطة: كاتب محترف

فتح اللاعب أندريس إنيستا لاعب خط وسط نادي برشلونة الإسبانى قلبه للإعلان عن جميع الأشياء المميزة التي مر بها طوال حياته الجيد منها والسيء.

وحسب البيانات فأن إنيستا تحدث في الكتاب الخاص بمسيرته عن أول مراحل مسيرته مع كرة القدم ودخول مدرسة لا ماسيا حيث قال عنها لا ماسيا هي من جعلت مني إنييستا وذلك على الرغم من أنني عشت بها أسوأ أيام حياتي حيث أنني لم أكن أرى أسرتي مثل بقية الأطفال المتواجدين معي .

وتحدث اللاعب الدولي الإسباني عن هدفه التاريخي في مرمى نادي تشيلسي في نصف نهائي بطولة دوري أبطال أوروبا عام 2009 على ملعب ستامفورد بريدج حيث قال لقد سددت الكرة بكل قوتي دون أي تحكم ورغم ذلك ذهبت في المكان الصحيح كان واحد من أفضل الأهداف في مسيرتي.

أما عن أسوأ يوم في حياة إنييستا قال لقد كنت في الولايات المتحدة الأمريكية مع صديق لي يدعى داني خاركي حيث تواجدت معه هناك من أجل العلاج لأنه كان يشعر بأزمة صحية .

وأكمل اللاعب كلماته بهذا الشأن قائل لقد تحسن بعد أيام وفرحت بذلك كثيراً ثم بعد يومين تركته في المستشفى وعدت إلى الفندق ذهبت إلى حجرتي فإذا بي أسمع رنين الهاتف رددت بخوف وإذا بهم يقولون لي داني مات لم أستطع النطق بشيء وقتها لقد كان شئ مؤسف للغاية.

يذكر أن إنيستا قد قام بإهداء داني خاركي هدفه في نهائي كأس العالم 2010 أمام منتخب هولندا وكتب اسمه على القميص الذي كان يرتديه تحت قميص منتخب بلاده حينها.





التعليقات

استفتاء

برأيك من الاقرب للفوز بكوبا امريكا 2019؟




تاريخ الإغلاق : 25/06/2019    02:00 AM