الأخطبوط

ما هي اسباب غرق سفينة زيدان؟

1:20 م 25/10/2016 بواسطة: كاتب محترف

تعادل نادي ريال مدريد في الموسم الحالي من الدوري الإسباني 3 مرات ومرة في دوري أبطال أوروبا حيث تعادل مع كل من لاس بالماس وإيبار وفياريال وبروسيا دورتموند.

وحسب البيانات تبين أن هناك أسباب تسببت في غرق سفينة الفرنسي زيدان في الموسم الحالي بعد أن كان بطل أوروبا في الموسم الماضي نقدمها لكم من خلال السطور التالية.

الكثافة:

يلعب المدرب الفرنسي زين الدين زيدان ضد عقارب الساعة هذا الموسم في ظل توالي المباريات ومعاناة العديد من اللاعبين من مشاكل بدنية بسبب انهاء الموسم بشكل متأخر بالفوز بدوري الأبطال بجانب مشاركة العديد من اللاعبين في يورو 2016 في فرنسا.

غياب التركيز:

يعاني نجوم ريال مدريد هذا الموسم من العديد من الهفوات الدفاعية نتيجة قلة التركيز خاصة أخطاء سيرجيو راموس الدفاعية المستمرة هذا الموسم وتهور اللاعب من خلال لمس الكرة باليد وارتكاب الهفوات، وفي غياب راموس عن لقاء إيبار فشل الثنائي فاران وبيبي في تعويض قلب الدفاع الأندلسي حيث لا يمتلك الثنائي عنصر الانسجام معاً وزاد من معاناة ريال مدريد اصابة مارسيلو في لقاء فياريال ومشاركة ناتشو أو دانيلو في الجانب الأيسر مما تسبب في ضعف القوة الدفاعية للفريق.

أهتزاز الشباك:

اهتزت شباك ريال مدريد 6 مرات في آخر 4 مباريات وهو رقم كبير بالمقارنة لفريق زيدان هذا الموسم وزاد من صعوبة الأمر دخول الأهداف في شباك الفريق في الدقائق الأخيرة من عمر المباريات، وتشير الاحصائيات ان بروسيا دورتموند خلق الخطورة 20 مرة على مرمى نافاس وهو رقم قياسي في عصر المدرب زيدان، وكان ريال مدريد في الموسم الماضي لعب 10 مباريات مع زيدان واهتزت الشباك مرة فقط في ثمانية مباريات منهما كما اهتزت الشباك 12 مرة في جميع المسابقات، ولم يحافظ ريال مدريد على شباكه في الموسم الحالي خارج ارضه سوى ضد اسبانيول وفي الجولة الأولى في أنويتا ضد ريال سوسيداد.

الإصابات:

فتحت مستشفى ريال مدريد سانيتاس موراليخا أبوابها بشكل مستمر في الموسم الحالي لاستقبال الفحوصات الطبية والاصابات وعمليات التعافي والعلاج، ويعاني ريال مدريد من غياب العديد من النجوم أبرزهم مودريتش وهو ما تسبب في زيادة العبء على توني كروس مما أدى لظهوره بشكل متواضع ضد إيبار.

لاعبون بالأسم فقط:

ظهر البرتغالي كريستيانو رونالدو هذا الموسم بشكل متواضع متأثر بالإصابة التي تعرض لها في نهائي كأس الأمم الأوروبية ونال اللاعب انتقادات قاسية بسبب أدائه في لقاء ايبار، والويلزي جاريث بيل بدأ الموسم بحالة جيدة في أنويتا لكن سرعان ما تراجع أداء اللاعب بينما كريم بنزيمة وفاران ليسوا بحالة جيدة ونفس الأمر دانيلو الذي فشل في تعويض غياب مارسيلو.

غياب الثقة في دكة البدلاء:

يبدو ان المدرب الفرنسي زين الدين زيدان يفتقد الى الثقة في عناصره المتواجدة في دكة البدلاء بعكس جماهير النادي، وكانت الجماهير قد طالبت زين الدين زيدان بمنح الفرصة كاملة للثنائي الشاب ألفارو موراتا ولوكاس فاسكيز خصيصا مع تألق الأول أمام سبورتنج لشبونة وتسجيل هدف الفوز، وتواجد موراتا في دكة بدلاء ريال مدريد في المباريات الثلاث الأخيرة حيث لعب 14 دقيقة فقط امام فياريال و3 دقائق أمام بروسيا دورتموند و45 دقيقة أمام إيبار بينما لوكاس فاسكيز لعب 19 دقيقة ضد فياريال ولاس بالماس ولم يشارك في مباراتي بوروسيا دورتموند وإيبار.

فقدان الأستحواذ:

عانى ريال مدريد في مباراتي لاس بالماس وبروسيا دورتموند من فقدان الاستحواذ حيث امتلك الفريق الأصفر لاس بالماس في الليغا الكرة بنسبة 51% مقابل49% لريال مدريد وفي دوري الأبطال سيطر دورتموند بنسبة 60% مقابل40% لريال مدريد واهتزت شباك ريال مدريد في المباراتين في الدقائق الاخيرة حيث سجل لاس بالماس في الدقيقة 84 وبروسيا دورتموند في الدقيقة86 مما يؤكد فقدان تركيز اللاعبين في الدقائق الأخيرة من عمر اللقاء.

حراسة المرمى:

عاد الكوستاريكي نافاس لحراسة المرمى بدل من كيكو كاسيا أمام بروسيا دورتموند في دوري الأبطال لكن مازال حراسة النادي الملكي تعاني بقوة في الموسم الحالي، وارتكب نافاس خطأ تسبب في هدف أوباميانغ في لقاء دوري الأبطال كما نال انتقادات بسبب رد الفعل الضعيف في هدف إيبار وظهرت هفوات للحارس وبالأخص في الكرات الهوائية ولا شك ان تلك الأخطاء ناتجة من غياب الحارس لفترة طويلة عن الملاعب ويثق المدرديستا في نهاية تلك الأخطاء وعودة الثقة للكوستاريكي قريباً.





التعليقات

استفتاء

برأيك من الاقرب للفوز بكوبا امريكا 2019؟




تاريخ الإغلاق : 25/06/2019    02:00 AM