الأخطبوط

لاعبون من المنتظر أن يكونوا رموز لأنديتهم

8:50 م 13/11/2016 بواسطة: كاتب محترف

أعتزل في المواسم الأخيرة العديد من النجوم التي كانت تعد رمز مهم في أنديتها ولكن في المواسم الاخيرة ظهر بعض اللاعبين التي علقت عليها الجماهير آمالها لتكون أساطير لهم نقدمهم لكم من خلال السطور التالية.

جيانلويجي دوناروما:

بالرغم من صغر سن جيانلويجي دوناروما إلا أنه تمكن من حجز مكان أساسي في حراسة مرمى الميلان في الموسم الماضي مستغل هفوات الإسباني دييغو لوبيز ليظهر صاحب ال17 عام مهارات فنية مميزة جعلت للجميع يتنبأ له بأن يكون الخليفة المستقبلي للعملاق بوفون وإذا لم يرحل دوناروما عن ميلان فسيكون أسطورة داخل الفريق بكل تأكيد.


ماركوس راشفورد:

كان راشفورد قارب النجاة لفريق مانشستر يونايتد في العديد من المواجهات الهامة والحاسمة فقد له دور هام في تحقيق الإنتصار في العديد من المباريات في الموسم الماضي وفي هذا الموسم تمكن من تسجيل هدف فوز فريقه في شباك هال سيتي إلى جانب تسجيله في شباك واتفورد وليستر سيتي ويمتلك الفتى مستقبل كبير في الكرة الإنجليزية خاصة وأن عمره 18 عام فقط.


ديلي آلي:

نجح ديلي ألي في إثبات قدراته كموهبة ينتظرها الجميع في الكرة الإنجليزية في الموسم الماضي عندما كان ركيزة قوية لفريق توتنهام الذي نافس على لقب الدوري الإنجليزي وبالرغم من أنه يبلغ من العمر 20 عام فقط إلا أنه يمتلك موهبة مميزة من خلال قدراته في خلق الفرص والتمرير والتسديد إلى جانب أدواره الدفاعية المميزة.


أليساندرو فلورينزي:

فريق روما هو مركز لصناعة الرموز فبعد فرانشيسكو توتي ودي روسي فقد حان الدور على أليساندرو فلورينزي الذي أصبح أحد أهم لاعبي الفريق في المواسم الأخيرة فقد شارك اللاعب في 7 مباريات كأساسي مع الفريق في هذا الموسم ويتميز بدقة عرضياته ومشاركته في عملية خلق الفرص.


روس باركلي:

تعلق جماهير إيفرتون آمالها على روس باركلي اللاعب ذو ال22 عام الذي أصبح أحد أهم لاعبي التوفيز في المواسم الأخيرة بالرغم من صغر سنه إلا أنه أصبح عنصر مهم في تشكيلة أي مدير فني لإيفرتون وهو يمتلك مهارات فردية مميزة ودقة في التمرير وقدرة على لعب الكرات البينية إلى جانب قدرته في الحفاظ على الكرة.





التعليقات

استفتاء

برأيك من الاقرب للفوز بكوبا امريكا 2019؟




تاريخ الإغلاق : 25/06/2019    02:00 AM