الأخطبوط

بايرن ميونيخ غير قادر على تفادي الشيخوخة

1:00 م 22/11/2016 بواسطة: كاتب محترف

أعاد أربين روبين الحياة لفريقه بايرن ميونخ بعد عودته من الإصابة فبدأ الفريق بحصد الانتصارات وعاد لإقناع جماهيره بعد فترة من التوقف افتقد فيها البافاري لخدمات نجميه الذهبيين روبن وريبيري لكن بذات الوقت تسببت تلك العودة بخلق تساؤلات حول سبب عدم قدرة النادي على تعويض أي من هذا الثنائي خلال فترة غيابهما رغم أن البحث عن بدلاء مستمر منذ حوالي سنتين.

بداية الحكاية:

رغم بدء تقدمهما بالسن مازال ثنائي روبيري قادران على تقديم الحلول بأفضل شكل ممكن لفريقهما فرغم غيابه للإصابة مازال ريبيري هو أفضل صانع أهداف بالبوندسليغا هذا الموسم في حين نجح روبن بتسجيل هدف وصناعة آخرين خلال لقاء آوغسبورغ بالدوري علماً أنه لم يغِب عن المساهمة تهديفياً منذ مشاركته أمام هيرتا بعد عودته من الإصابة لكن بذات الوقت يعود السؤال الأهم حول قدرة هذين الاثنين على الاستمرار بقيادة هجوم الفريق خاصة لأن ريبيري بات اليوم بسن 33 عام وروبن بسن 32 عام إلى جانب إصاباتهما الكثيرة بالتالي مازالت الإدارة مطالبة بالبحث عمّن يؤمن مستقبل الفريق خلال غياب النجمين، إلى جانب الروبيري يملك بايرن بصفوفه لاعبَين محوريين اقتربوا من الاعتزال فقائد الفريق فيليب لام يخوض حالياً موسمه قبل الأخير أما ألونسو فبدأت علامات السن تظهر على سرعته تماماً كما بدأت تظهر على الصحافة التي لم تتوقف مؤخراً عن انتقاد أدائه خاصة حين يصبح بايرن تحت الضغط.

نقطة تحول:

رغم اتباعهما لأسلوب المداورة إلا أننا لم نكن نشعر بتأثير الغيابات كثيراً خلال عهد بيب على الأقل في الدوري وفي المواجهات غير الكبرى لكننا شعرنا كثيراً بتاثير غياب روبن وريبيري على بايرن هذا الموسم وذات الأمر ينطبق على فيدال بالوسط وبالتالي بات من الواضح حاجة بايرن لإحداث تغيير بالطريقة التي يتبعها أنشيلوتي بعد أن شهدنا هذا الموسم ظهور العديد من اللاعبين بمستوى غير مقنع مثل كومان وسانشيس وألونسو، ولو نظرنا بشكل عام لصورة بايرن الحالية نجد أنه يملك ثنائي خبير لكنه كبير بالسن بالإدارة بوجود رومينيغه وعودة هونيس القريبة كما يملك مدرب يملك ذات المعادلة إضافة للعديد من النجوم الذين بدأوا بالتقدم بالسن بالتالي لا يمكننا أن نخفي أن الاستقرار الذي تغنى به بايرن لسنوات أصبح بحاجة لبعض التغيير خوفاً من غياب روح الشباب داخل مفاصل النادي أو الفريق.

علامة فشل:

مابين كل الذين قمنا بذكرهم بسبب تقدمهم بالسن لا تبدو هناك قضية أكثر أهمية من قضية الروبيري ففي الموسم الماضي اعتقد الكثيرون أن كومان وكوستا سيكونان قادرين على تعويض النجمين وقدم كوستا بداية مثالية مع صناعته 11 هدف خلال مرحلة الذهاب لكنه سرعان ما تراجع رقمياً إياباً واكتفى بتسجيل هدفين وصناعة هدف واحد كما بات معظم الخصوم يعرفون كيفية الحد من خطورته من خلال إجباره على اللعب بقدمه اليمنى الضعيفة وهو ما دفع لوثار ماتيوس لطرح تساؤلات وشكوك كبيرة حول شكل مستقبل اللاعب.

من جانبه شهد مستوى كومان مع بداية هذا الموسم تراجع كبير فطريقة لعب أنشيلوتي وحاجة المهاجمين للجري أكثر أدت لتقليل خطورة مهارات وتحركات اللاعب وبالتالي أصبح الخوف من أن تقوم إدارة بايرن باتخاذ قرارها بعدم التوقيع للاعب وإعادته لليوفنتوس من جديد لتكون النهاية الأسرع لثنائي تعويض الروبيري وليضطر النادي بعدها للبحث عن نجمين جديدين بالسوق.

هل أخطأت الإدارة:

منذ فوز بايرن بالثلاثية بدأت إدارة البافاري الحديث عن ضرورة تحضير بدلاء للروبيري وبوقت اعتقد فيه البعض أن دي بروين سيمثل الخيار القريب تفوق مانشستر سيتي على بايرن وحسم الصفقة بمبلغ قياسي بالنسبة للسوق الألمانية ورغم مطالبات ريبيري بضم هازارد إلا أن الإدارة لم تقم بخطوات علنية حتى الآن نحو ضم لاعب قد يكلف خزائن بايرن الكثير بحال قرر الانتقال.

المحللون الألمان وبمقدمتهم شول ولوثار ماتيوس باتوا بطالبون بايرن بضم غنابري وبراندت لتشكيل ثنائي قوي شاب وبكل تأكيد يتمتع هذا الثنائي بموهبة رائعة لكن هل هي كافية لتعويض الروبيري؟ سؤال يحمل بداخله الكثير من التعبير عن المجازمة.

مازال التعبير ممكن لكن:

بظل تألق الفريق بالسنوات الأخيرة وصل بايرن لمستوى مادي يسمح له بمنافسة ريال وبرشلونة اقتصادياً وهو ما يعني أن البافاري بات بالصف الأول عالمياً من حيث المال لكن إن أرادت الإدارة مواصلة النجاح وكسب المزيد من التقدم فعليها أن تصرف هذا المال بحثاً عن متابعة تطوير الفريق بالتالي قد يكون من المجازفة أن يضم بايرن ثنائي شاب لتعويض أهم نجمين بالفريق لكن قد تصبح ضمانات نجاح المجازفة أفضل بحال دفعت الإدارة مبالغ عالية وضمت لاعب من قيمة هازارد أو دخلت بمحاولة لضم دي بروين قبل رحيله لمانشستر سيتي وهنا سيكون التحدي الأكبر منذ عقد من الزمن بانتظار إدارة بايرن فهل تستخدم المال لعيون تطوير مضمون للفريق؟ أم تستمر بسياسة ما يعرف بالدفع المنطقي؟





التعليقات

استفتاء

برأيك من الاقرب للفوز بكوبا امريكا 2019؟




تاريخ الإغلاق : 25/06/2019    02:00 AM