الأخطبوط

هل تسرعت إدارة بايرن ميونيخ باختيار أنشيلوتي؟

1:45 م 05/12/2016 بواسطة: كاتب محترف

خسر نادي بايرن ميونخ الألماني صدارة الدوري المحلي للمرة الأولى منذ ما يقارب 14 شهر بعد أن سقط الفريق بمعقل بروسيا دورتموند بهدف وحيد ليتلقى هزيمته الأولى بالدوري الألماني.

ومن خلال السطور التالية نقدم لكم إحصائية تجعلنا نسأل أنفسنا هل تسرعت إدارة الفريق البافاري بالتعاقد مع الإيطالي كارلو أنشيلوتي.

أسلوب معاكس:

بعد أن سعى بايرن خلال 3 سنوات لبناء أسلوب هجومي ممتع عاد ليتعاقد مع مدرب إيطالي يتقن الدفاع بصورة اعتقد فيها البعض أن الوافد الجديد سيضيف شئ من الواقعية للفريق لكن الواقع يقول أن أسلوب أنشيلوتي بدأ يميل تدريجياً لإفقاد بايرن هويته دون إيجاد هوية جديدة فحتى حين يفوز الفريق لم تعد المجموعة تقدم أداء مقنع للجمهور.

ومع جوارديولا عانى الفريق من أجل تحقيق الانتصارات لكنه كان يعرف دائماً كيف يتفادى الموقف بظل تشرب لاعبيه للأسلوب الهجومي المعتمد على الضغط العالي لكن مع الإيطالي باتت المعاناة تأتي بنتائج سلبية لأن أسلوب الفريق لم يخدم اللاعبين حتى الآن لإيجاد الحلول.

لا غيوم حتى الآن:

قد يكون من المبكر أن نلوم أي مدرب بسبب تقييم مرحلته الأولى مع الفريق فمن الطبيعي أن يحتاج لبعض الوقت كي يفرض أسلوبه لكن المشكلة تكمن أننا لم نفهم حتى الآن ما هو الأسلوب الذي يريد أنشيلوتي الوصول إليه مع جوارديولا لم يكن الأداء مقنع بالفترة الأولى لكن الجميع كان يعرف أن بيب يحضر لخلق فريق يعتمد على الاستحواذ والهجوم أما مع أنشيلوتي فمازالت الهوية غير واضحة على الإطلاق فنحن لا نرى فريق يهاجم بقوة ولا نرى مجموعة تعتمد على المرتدات مع الدفاع القوي بالتالي يمكن القول أن أنشيلوتي مازال تائه ما بين أسلوب بايرن وأسلوبه وغير قادر على إيجاد حلقة ربط بين الأسلوبين.

مجموعة خارج الخدمة:

بدون أدنى شك قدم مجموعة من لاعبي بايرن مستوى دون التوقعات بكثير فبات ألونسو عبئ حقيقي على وسط الفريق وبعمر 34 سنة يبدو أن الإسباني باتت لياقته لا تجعله يتحمل ضغط اللعب بالارتكاز أما مولر فمازال يواصل صيامه من حيث الأداء والتسجيل إضافة لظهور العديد من اللاعبين بمستوى غير مرضي لكن لا يمكننا أن نعفي المدرب من مسئولياته تجاه هذا الأمر فحين يتراجع مستوى مجموعة اعتادت على اللعب بالقمة لسنوات فإننا نحتاج للدخول إلى كواليس النادي لفهم ما يحدث فعلاً.

العناد:

منذ عهد فان جال اعتمد بايرن على طريقة 4-2-3-1 التي لم تتغير لا مع هاينكس ولا بيب رغم محاولات الأخير للتحول إلى 4-3-3 قبل اقتناعه بعدم ملائمة هذا الأسلوب لإمكانيات لاعبي بايرن وهذه التجربة بالتحديد لم يستفيد منها انشيلوتي بل أصر على تجريب الأسلوب مرة أخرى وهو ما لم يسفر عن نتائج جيدة حتى الآن بل قلت فعالية بايرن هجومياً ولم يعد يمثل الهجوم الأقوى بالدروي وغابت أسماء لاعبيه عن قائمة المنافسين على أفضل هدافي أوروبا على عكس الموسم الماضي الذي شهد غزارة تهديفية عالية من ليفاندوفسكي ومولر.

بين كل هذه النقاط يظهر لنا بشكل واضح حجم العمل المطلوب من أنشيلوتي للوصول ببايرن لمستوى يرضي الجماهير وأمام كل هذه القائمة يأتي السؤال الأهم ألم تكن الإدارة قادرة على استقدام مدرب يناسب الأسلوب والنهج الذي بحثت عنه ذات الإدارة حين تعاقدت مع بيب أم أن تخيلاتها عن شكل مرحلة أنشيلوتي اصطدمت بحقيقة مختلفة؟





التعليقات

استفتاء

برأيك من الاقرب للفوز بكوبا امريكا 2019؟




تاريخ الإغلاق : 25/06/2019    02:00 AM