الأخطبوط

روني والإصرار على تدمير نفسه

1:25 م 06/12/2016 بواسطة: كاتب محترف

يعاني نجم مانشستر يونايتد والمنتخب الإنجليزي واين روني منذ أنطلاق موسم 2016-2017 بسبب جلوسه الدائم على مقاعد البدلاء مع فريقه في الدوري الإنجليزي الممتاز بقرار من المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو بعد ان اقتنع بضرورة ابعاد اللاعب لتراجع مستواه.

مورينيو اشار اكثر من مرة الى اهمية قائد فريقه روني في التشكيلة الأساسية لكن مستواه المتراجع اثر عليه كثيراً والكل يعرف تماماً طريقة عمل مورينيو مع لاعبيه حيث يعتمد احياناً على انقتاد لاعبيه بالمباشر او اجلاسهم على مقاعد البدلاء لحسهم على استعادة المستوى المطلوب.

وحادثة مورينيو مع حارس مرمى ريال مدريد السابق ومنتخب اسبانيا إيكر كاسياس عندما كان يدرب الاول فريق العاصمة الاسبانية خير دليل حيث فضل حارس مرمى شاب على كاسياس بسبب تراجع مستواه.

ولم يتغير مورينيو كثيراً في مانشستر يونايتد لكن يبدو أن روني ليس على إطّلاع كافي على مسيرة مدربه البرتغالي فهو بالرغم من جلوسه الدائم على مقاعد البدلاء لم يقوم بأي جهد إضافي للعودة الى التشكيلة الأساسية في حين فريقه في أمس الحاجة إليه مما يدفع مورينيو للتشبث بقراره.

روني ذهب بعيداً في انتقاد زملائه في الفريق مما دفع مورينيو للحديث معه على انفراد حيث طالبه بتحسين مستواه بدل من الانتقاد المفرط وعدم الالتفات لما يقدمه زملائه.

اسبوع الفيفا كان الظرف المثالي لروني لإثبات نفسه أمام مدرب الشياطين الحمر لكنه فشل مرة جديدة بإظهار ما كان يطمح إليه عشاقه فهو تم مشاهدته بحالة سكر شديدة بعد مباراة منتخب بلاده على نظيره الاسكتلندي التي انتهت بنتيجة (3-0) للأسود الثلاث.

روني ظهر مخموراً وأحمر العينين بسبب كثرة شرب البيرة والنبيذ في فندق خمسة نجوم في واتفورد مما يعكس اصرار اللاعب على تدمير نفسه وكأنه غير مهتم للانتقادات التي توجه اليه في الفترة الأخيرة.

والرد الأول على الفتى الذهبي اتى من مورينيو الذي استبعده عن تشكيلته الاساسية لمباراة الأرسنال في حين يبحث الإتحاد الإنجليزي في معاقبة اللاعب مما يعني ان مزيد من الكوارث ستقع على رأس اللاعب الذي اختار هذا الطريق بنفسه.

فعلياً لا منطق في تصرفات روني وكأنه قرر تدمير نفسه في وقت فريقه بحاجة ماسة له في الهجوم لمساعدة النجم السويدي زلاتان ابراهيموفيتش من خلال الانطلاق من الوسط الى الأمام كما أنه يعطي إضافة كبيرة في وسط الملعب في حال احتياجه مدربه له.





التعليقات

استفتاء

برأيك من الاقرب للفوز بكوبا امريكا 2019؟




تاريخ الإغلاق : 25/06/2019    02:00 AM