الأخطبوط

النجاح يخلق من رحم المعاناة ! كونتي

1:35 ص 01/02/2017 بواسطة: سند وائل



لكُل بداية نهاية ولكُل نجاح هُناكَ كونتي!

العالم أجمع في الموسم السابق على أن الصراع سوف يشتد في البريميرليج حينما أعلنت
الصحف رسمياً تواجد أضخم المدربين وأعرقهم بالساحرة المُستديرة في الدوري ألاقوى عالمياً !
والجميع رجح بأن الدوري محسوم بين الثلاثي 
المميز " بيب غورديولا " " جوزيه مورينهو "يورغن كلوب "
لقوتهم تكتيكياً وفنياً ! , ولكن التحدي الأعظم هو أن تُثبت نجاحك 
في الدوري الانجليزي ! أحد أعرق وأقوى الدوريات
العالمية !  أن فعلت ؟
فأنت هُنا فعلاً مُدرب سيصدحُ أسمك في سماء الساحرة المُستديرة ..

في بداية المشوار أطلقت مكاتب الرهانات , رهاناتها ليجمع العالم 
كافة على الثلاثي بيب ومورينهو وكلوب !
أبتدأ البريميرليج , سُنت أولى المعارك .. 
ولا زال الجميع يراهن على الثلاثي الكبير ..

كان كونتي في هذه اللحظات يعيش أسواء فتراته التدريبيه 
 كانت الأخطاء الفردية تجعل الحُلم يضيع !
فهو قبل التحدي منذُ البداية أراد أن يجعل العالم يشاهد أمكانياته على جعل فريق البلوز يعود للقمة
من جديد , وأن كرة القدم لا مُستحيل فيها .. 
كان يعلم صعوبة الأمور منذُ البداية والموسم السابق الكارثي للبلوز
ولكن قبلها وتحدى نفسه ..

بعد التخبطات الفردية الناجمه من بعض لاعبين البلوز , وفشل كونتي بخطة 433 ؟
راهن الجميع بما فيهم عشاق البلوز على أن كونتي نهاية مشواره أقتربت مع التشلسي ..
ولكن النجاح يُخلق من رحم المعاناة .. خاطر ولعب بتكتيك ومنهجية 
جديدة كلياً على البلوز

ولكن دائماً ما يكون النجاح بالمجازفات ! , دخل لقاء
 اليونايتد بتكتيك 343 وكانت مجازفه كبيره !
وهو يعلم بأن جماهير البلوز كانوا ينتظرون هذا اللقاء
 ضد مدربهم السابق مورينهو من أجل رد الدين
بعدما جعل البلوز يعيش أسواء فتراته في التاريخ وخذلانه لهُم .. 
كانوا يمنون النفس بهزيمه تجعل مورينهو يندم

دخل اللقاء وفي الدقائق الاولى بيدرو يقتنص خطأ من الحارس 
ويسكن مرمى اليونايتد هدفاً لتتلوه ثلاثة أهداف
تجعلُ جماهير البلوز من أسعد جماهير العالم بعد رد الصاع صاعين على مورينهو .. 
ومن هُنا بدأت الحكاية ...


جازف الأيطالي ورمى بكل أوراقه , ليُصبح أول مدرب في تاريخ البريميرليج 
يحصل على لقب أفضل مدرب في الشهر ثلاث
مرات متتالية .. وهُنا كان كُل شيء .. فبعدما كانت المُراهنات على الثلاثي !
 خطف كونتي الأسطورة الأضواء منهُم


ليسطر أسمهُ من ذهب في طيات تاريخ البريميرليج والبلوز وأصبح أفضل مدرب في نظر الجميع خاصة في انظار عشاق
البلوز , فدائماً النجاح يُخلق من رحم المعاناة ! .. 
هكذا عودتنا كرة القدم هكذا علمتنا الساحرة المُستديره


كونتي التاريخ , يُعلن رسمياً البلوز في القمة ! ويعيدهُم الى الأبطال ..
ويغرد وحيداً في الصدارة بعد موسم أستثنائي لن ينساه هذا الأيطالي 
الكبير أبداً !


كلمة ختام ..
أن تشاهد خصومك ونقادك بعد نجاحك وهم يهتفون بأسمك ؟
وبعد أن جعلتهُم يرفعون القبعه لك بعدما كانوا يرونكَ لا شيء ؟
وفي أقوى دوريات العالم أثارة ؟
فعلم هُنا بأنك أسطورة حقاً , فلم تكفيك أنجازات اليوفي وقبلت تحدياً جديد جعلك الأفضل !
لكُل بداية نهاية ولكُل نجاح هُناكَ كونتي!


بقلم الكاتب / سند وائل
تويتر / Special_Man3




كلمات دلالية : #الدوري_الانجليزي

تصريحات ذات صلة

التعليقات

استفتاء

برأيك من الاقرب للفوز بكوبا امريكا 2019؟




تاريخ الإغلاق : 25/06/2019    02:00 AM