الأخطبوط

رمز .. للنصر ..!!

8:32 م 18/04/2017 بواسطة: محمد دخيل الله

   من لون سطح الأرض .. ومن إنعكاس لون السماء على بحرها ..


شعار مميز .. بخريطة الجزيرة العربية ..


ولأن الحياة معركة .. فالهدف منها .. شيء واحد .. النصر ..!  



النصر .. في رياضتنا السعودية .. ليس نادياً فحسب .. بل هو كما تم ترديده .. “عشق الطفولة “..


بدأ النصر من الصفر .. عندما حقق دوري الدرجة الثانية ( الأولى حالياً ) وصعد للدوري العام .. لتبدأ مسيرة الإنجازات والذهب .. مع رمز لا يمكن أن يُنسى فهو صانع النصر .. الأمير عبد الرحمن بن سعود رحمه الله .. 




وعلى مدى أكثر من أربعين عاماً .. برئاسة مجلس الإدارة .. حقق النصر ما يزيد عن   ٢٥ بطولة ما بين محلية وخارجية ..  


ليتسلم بعدها إبنه فيصل هذه التركة الثقيلة  .. ويكمل ما بناه الرمز بالوصول إلى العالمية كأول نادي آسيوي يتأهل لمونديال كأس العالم للأندية .. 




نعم الأندية الكبيرة تغيب عن البطولات .. وتمر بها لحظات عدم إتزان .. لكن الكبير من يعود .. وعودته لا شك بأنها ستكون قوية ..


فبعد غياب عشرين عاماً عن تحقيق بطولة الدوري .. وبعد بناء على مدى ثلاث سنوات .. عاد النصر محققاً الدوري توالياً بعهد الأمير فيصل بن تركي .. 




عندما عاد النصر كان مرعباً .. لأن عشاقه أتفقوا على عودته .. فعاد .. ذلك الصوت القوي والمؤثر .. والأهم النجوم داخل المستطيل الأخضر .. حتى الذي لم يتفق مع فيصل لم يجد إلا أن يصمت .. لعمل كسب ثناء الكل ..


نعم دوام الحال من المحال .. فلا يمكن أن تحرز كل البطولات فالبقية يعملون ..!  


نعم لم يتطور النصر .. 




لكن صانع تاريخ النصر مؤخراً قدم الكثير في سبيل عودة النصر .. وعندما بدأ قطف الثمار .. بدأت الأصوات تتعالى لرحيله ..!!


عشاق العالمي .. انشغلوا واشغلوا النصر فتوقف هذا القطار .. فالصامتون هم من سيدفع النصر للأمام ..!!


رمز النصر الحالي عاشق لا يحتاج سوى الدعم .. فهو من أعاد الحياة لمدرج النصر ..!!


هل سيندم النصراويون .. على قرار فيصل بن تركي الرحيل بنهاية هذا الموسم ..!؟  




وهل سيتغير حالهم ما إذا جعل كحيلان من رحيله .. إنجازاً يتغنى به العالميون على مدى التاريخ ..!؟



; ومضة ختام ;


لن تعرفوا قيمته .. إلا بعد رحيله ..!!




التعليقات

استفتاء

برأيك من الاقرب للفوز بكوبا امريكا 2019؟




تاريخ الإغلاق : 25/06/2019    02:00 AM