الأخطبوط

أخبرني عن الاتحاد

9:29 م 03/10/2018 بواسطة: عبد الرحمن الاحمدي

قلت أخبرني عن الاتحاد.. كنت ليلة البارحه أمام سور النادي اجتر قليلاً من ذكريات مضت.. تحدثنا السور وانا حديث صمتٍ فيه الكثير من الحنين لماضٍ قريب كنا فيه الأسياد.. قلت حدثني عن الاتحاد.. فقال هو اتحاد روح بجسد تجعل من المستحيل كلمه لا معنى لها.. قلت اتحاد بيلتش هل سيختلف عن اتحاد ما قبله؟؟ فأجابني هل احضرنا ساحر ام مدرب؟ يجب أن يكون ما نريده من المدرب شي لا يليق إلا بالعميد والا يكون ما نطلبه شيئ فوق طاقة العميد. فكما تعلم الرجل ليس بساحر.... الكرواتي سيبدأ العمل والجمهور سيرفع الاكف جزأ منها يحمل الروح المعروفه بهم والاخر تحمل صك مفاده نحن صناع القرار.. الطموح انا يبدأ الفريق ب (فتح) ينير لنا طريق العوده.. والخوف كل الخوف أن يكون فتح جراح جديده في جسد العميد.. وبين طموح وخوف هناك تذاكر تباع لا تأبه بكل ما مضى لسان حالها يقول زيدوني عشقاً زيدوني.. هنا لم أعد أقوى على متابعة حديثي مع سور الاتحاد العظيم.. فاكمل الحديث هو قائلاً حدثني عن الاتحاد.. فقلت نريد إعادة ضبط المصنع أن أمكن.. نريد اتحادنا الذي اعتدناه فما الحيله؟ فقال ماهو رقم مقعدك لمباراة يوم غد؟ قلت بانكسار لن احضر.. فقال إذن أنتم من يجب أن يعودوا كما كانوا.. فعشقكم للكيان لم يكن مقروناً بنتائج من قبل فما الذي اصابكم لما كل هذا التغيير؟ عودوا كما كنتم فبعودتكم سأعود عدت لواقعي واخذت احث الخطى وانا اشعر بالخجل عازماً مصمماً أن اهتف غداً بأعلى صوتي عند بدأ المباراة صارخاً وطن وطن وطن نادي الوطن أتي. آملاً راجياً أن يكون بيلتش ساحر بوظيفة مدرب.




التعليقات

استفتاء

برأيك من الاقرب للفوز بكوبا امريكا 2019؟




تاريخ الإغلاق : 25/06/2019    02:00 AM