الأخطبوط

ملخص الجولة ضمن الدوري الانجليزي

2:44 ص 28/11/2017 بواسطة: مجدي

جولة أخرى من الإثارة شهدتها الملاعب الإنجليزية، جولة حقق فيها مانشستر سيتي فوزًا قيصريًا على أرض العنيد هيدرسفيلد، فيما حقق جاره اليونايتد فوز بلا طعم على أرضه بهدف عكسي، وتقاسم طرفا قمة الآنفيلد نقاط المباراة، لنلقِ نظرة على أبرز ما استخلصناه من أحداث، بعد نهاية الجولة 13:



- هدف محمد صلاح لم يكن كافٍ لاقتناص الثلاث نقاط بالنسبة لفريق المدرب يورغان كلوب، فالبرازيلي ويليان اعاد الأمور لما بدأت عليه بعد 144 ثانية من دخوله لأرض الملعب، ليقتسم الفريقان نقاط المباراة، في لقاء بدأه كل مدرب بتشكيلة مفاجئة، أحدهما أراح فابريجاس وزج بدرينكووتر كاساسي للمرة الأولى، والآخر فضّل ابقاء ماني وفيرمينو على مقاعد البدلاء.

اللقاء شهد استحواذ من ليفربول في معظم فترات اللقاء، لكن دون فرص حقيقية تذكر، على النقيض من ذلك، لم يستحوذ تشلسي على الكرة بشكل كبير، لكنه كان الطرف الأخطر في معظم فترات اللقاء، وأهدر عديد الكرات عبر درينكووتر وموراتا بالذات.

درينكووتر وكانتي بدءا كأساسيان، آخر مرة حدث فيها ذلك كان عندما دافعا سويًا عن الوان ليستر سيتي في مايو 2016، أمام تشلسي بالذات، يومها سجل درينكووتر هدف الثعالب الوحيد.

نتيجة أبقت تشلسي في مركزه الثالث، بفارق 3 نقاط عن الوصيف اليونايتد، فيما يحتل ليفربول المركز السادس برصيد 23 نقطة.



- فوز بلا طعم لمانشستر يونايتد: نعم، ربّما هذا هو الوصف الأفضل، فريق مورينهو وبعد خسارة الأربعاء الموجعة على أرض بازل في الدقيقة الأخيرة، يقدم آداء هزيل جديد أمام الصاعد برايتون على أرض الأولد ترافورد، لكنه خرج بالنقاط الثلاث بفضل هدف عكسي لمدافع برايتون ليويس دانك.

دانك، وعلى ذكر إسمه، هو اللاعب الوحيد في تاريخ البريميرليج الذي سجل في مرمى فريقه أمام قطبي مدينة مانشستر خلال نفس الموسم، ذلك بعد ان هز شباك فريقه بالخطأ في الجولة الإفتتاحية أمام مانشستر سيتي.

نتيجة وضعت اليونايتد في المركز الثاني، بفارق 8 نقاط عن المتصدر مانشستر سيتي، و 3 عن مطارده تشلسي، فيما بقي برايتون في المركز التاسع.




- مانشستر سيتي يحقق فوزًا قيصريًا على أرض هيدرسفيلد: فوز جديد، 3 نقاط جديدة، لفريق بيب جوارديولا، ربما هي أصعب 3 نقاط حصلوا عليها هذا الموسم، ركلة جزاء من اجويرو وهدف غريب، غير مقصود ربّما، من ستيرلينج، منحا السيتزنز 3 نقاط تضاف إلى رصيدهم، ليضربوا عدة أرقام قياسية بذلك.

فمانشستر سيتي وقبل هذا اللقاء، لم يكن قد فاز خارج أرضه في مباراة بالدوري عندما ينهي الشوط الأول متأخرًا منذ أبريل 1995، ومانشستر سيتي كذلك، حقق 11 انتصار متتالي في البريميرليج، ليعادل الرقم القياسي على مستوى الانتصارات متتالية الخاص بالنادي، والذي تحقق على يد بيلجريني موسم 2014/15، مانشستر سيتي أيضًا حقق 11 انتصار متتالي خارج أرضه في مختلف المسابقات، وهو رقم قياسي على مستوى الأندية الإنجليزية ككل.



- إيفرتون يواصل عروضه الهزيلة، ويُسحَق على يد ساوثامبتون برباعية، نتيجة ربّما تجعلنا نيقن تمام اليقين، ان إقالة كومان قبل ايجاد بديل مناسب له هي خطوة عشوائية، قد تؤدي بالفريق لدوري الدرجة الأولى، وهو ما لم يحدث قط في عهد البريميرليج.

ايفرتون تلقّى 28 هدف بعد مرور 13 جولة، لم يسبق لأي فريق أن تفادى الهبوط للشامبيونشيب بعد تلقيه هذا الكم من الأهداف بعد مرور 13 جولة، ساوثامبتون بدوره سجل 4 أهداف في لقاء واحد للمرة الأولى منذ وداعية كومان في مايو 2016، عندما سحقوا كريستال بالاس برباعية.



- آرسنال يخرج بثلاث نقاط من فم الأسد، وكأن مباريات آرسنال وبيرنلي تعهدت أن تحتفظ بكامل أسرارها للحظات الأخيرة، حيث أن آخر 3 مباريات بين الفريقين حسمها آرسنال بشكل دراماتيكي وفي الوقت بدل الضائع، مرتين عبر ركلتي جزاء، ومرة بهدف من لمسة يد للوران كوسيلني في الموسم الماضي.

ملعب تيرف مور الخاص ببيرنلي هو الملعب الأكثر كآبة هذا الموسم، حيث لم تهتز فيه الشباك سوى 8 مرات في 7 مباريات على مستوى البريميرليج.

نتيجة فضّت شراكة النقاط بين الفريقين، ووضعت آرسنال في المركز الرابع، خلف الثالث تشلسي بنقطة، بينما تراجع بيرنلي للمركز السابع، حيث فوت النادي فرصة استغلال تعثر توتنام وليفربول لينفرد بالمركز الخامس.






التعليقات

أخطبوط الموقع
المركز الإسم التوقعات الصحيحة
1 327
2 323
3 314
4 311
5 310
6 303
7 302
8 299
9 288
10 280

استفتاء

هل تتوقع صعود السعودية من مجموعتها في كاس العالم؟

تاريخ الإغلاق : 31/12/2017    11:55 PM