الأخطبوط

ملخص الجولة ضمن الدوري الانجليزي

9:00 م 06/02/2018 بواسطة: مجدي

جولة أخرى من الإثارة شهدتها الملاعب الانجليزية، جول سقط فيها تشلسي سقوط حر، وانتهت قمة الانفيلد بالتعادل، فيما سرعان ما اثبتت صفقات آرسنال الجديدة نفسها على أرض الميدان، لنتابع سويًا أبرز ما حملته لنا هذه الجولة:


- سقوط حر لتشلسي، سقوط مدوِ، سقوط لا يمكن وصفه الا بالكارثي، فما يكاد كونتي يصحو من كارثة بورنموث، الّا وأتت صفعة أخرى على الوجه، من واتفورد هذه المرة، 7 أهداف تلقاها تشلسي في ظرف اسبوع أمام فريقين من فرق الوسط، لتبدأ التساؤلات، هل خسر كونتي لاعبيه؟ هل فقد ثقتهم؟ وثقة الإدارة؟ أسئلة ستجيب عنها الايام القادمة، حيث يبدو الإيطالي تحت تهديد حقيقي بالإقالة، خصوصًا أنه مقبل على عدة معارك، أبرزها على الإطلاق مباراة برشلونة ضمن دوري أبطال أوروبا، لإنقاذ ما يمكن إنقاذه

وعلى الصعيد الآخر، قدم واتفورد عرض كروي فاخر، توّجه بفوز أول تحت قيادة الفني الإسباني خافي جارسيا، مدعمًا بآداء مدهش من لاعبي فريقه، أبرزهم على الإطلاق متوسط الميدان الفرنسي دوكوري.


نتيجة فوتت على تشلسي فرصة اغتنام المركز الثالث من ليفربول، نتيجة أبقته في المركز الرابع، الذي بات مهددًا بفقدانه في أي لحظة.




- معركة الآنفيلد تنتهي بتعادل، لربّما عادل، قمة كروية من أبهى طراز احتضنها ملعب الانفيلد، قمة تليق بأقوى دوري كرة قدم في العالم، ليفربول بقيادة نجمه الأول محمد صلاح يرضخ لإرادة هاري كين في الدقيقة الأخيرة، في لقاء أثار جدلًا واسعًا بسبب بعض القرارات التحكيمية من حكم الراية، الذي كان نجم اللقاء الأول باحتسابه لركلتي جزاء للسبيرز، نجح كين بترجمة الثانية، بعدما فشل في الأولى، وكما قال هداف البريميرليج "لا تمنحني فرصتين."

نتيجة أبقت ليفربول في المركز الثالث بفضل تعثر تشلسي، فيما أصبح الفارق بين السبيرز والرابع تشلسي نقطتين فقط، ليصبح صراع المراكز الأوروبية هو أشرس الملاحم في الأيام المقبلة، اذا ما اعتبرنا أن الدوري محسوم أمره.




- صفقات آرسنال تأخذ مفعولًا سريعًا، هاتريك من الأسيست لهنريك مخيتاريان، الذي بدا كسجين أُطلق سراحه في ملعب الإمارات، وهدف أول رائع للجابوني إيمريك أوباميانج، توّجا أمسية ماسية لآرسنال على شرف إيفرتون، ليعود الأمل من جديد لفريق آرسين فينجر، بحجز أحد المراكز الأربعة الأولى المؤهلة لدوري أبطال أوروبا.




- العنيد بيرنلي لا يرضخ لإرادة بيب، نعم، مباراة بطولية قدّمها أبناء المدرب سين دايش أمام البطل المنتظر للبريميرليج، مانشستر سيتي، على أرضية التيرف مور، توّجوها بتعادل مستحق في الدقائق الأحيرة، تعادل لا يلوم بيب عليه إلّا رحيم، الذي أهدر فرصة لا يمكن تصوّرها ولا استيعابها على الإطلاق.

على أية حال، مانشستر سيتي فشل في تحقيق أي فوز في المباريات الثلاث الأخيرة خارج أرضه، سابقة لم تحدث تحت قيادة جوارديولا منذ قدومه للسيتزنز.




- بورنموث يواصل صحوته، بعد اكتساح تشلسي في الجولة الماضية، قلب رفاق جوشوا كينج تأخرهم بهدف الى فوز باثنين على أرضية ميدانهم امام ستوك سيتي، بورنموث يحملون الآن أطول سلسلة لا هزيمة - مستمرة - في البريميرليج هذا الموسم، بحصيلة 7 مباريات، تخلّلتها انتصارات مستحقة على تشلسي وآرسنال وإيفرتون.



- سوانزي يواصل تقديم عروضه الجيدة تحت قيادة الفيلسوف كارفاليال، هذه المرة باقتناص نقطة التعادل من فم ثعالب ليستر في الدقائق الأحيرة من عمر اللقاء، لقاء غاب عنه رياض محرز بسبب مشاكل انضباطية، حيث لم يعد لتدريبات الفريق منذ فشل صفقة انتقاله لمانشستر سيتي في آخر يومين من الميركاتو الشتوي.






التعليقات

    لا يوجد مباريات حاليا


المراكز الفريق ن خ ف ت
1 27 0 9 0
2 22 1 7 1
3 19 2 6 1
4 16 1 4 4
5 15 2 4 3
6 14 3 4 2
7 12 2 3 3
8 11 4 3 2
9 10 3 2 4
10 10 5 3 1

أخطبوط الموقع
المركز الإسم التوقعات الصحيحة
1 197
2 192
3 189
4 184
5 177
6 176
7 174
8 172
9 171
10 169

استفتاء

لا يوجد استفتاء حالياً